همسات القلب

همسات القلب


دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» علاء الدين يعرف بمن تفكر
السبت يونيو 13, 2009 4:48 pm من طرف روح الغرام

» مبرووووووووووك
السبت يونيو 13, 2009 3:11 pm من طرف روح الغرام

» عضو جديد:روح الدنيا
الأحد يناير 11, 2009 2:48 am من طرف enasahmed

» صور لاحلى بنات
السبت ديسمبر 27, 2008 5:03 pm من طرف روح الغرام

» كل عام وانت بخير
السبت ديسمبر 27, 2008 2:49 pm من طرف روح الغرام

» كل عام وانتي بألف خير
السبت ديسمبر 27, 2008 2:43 pm من طرف روح الغرام

» فيلم الاكشن The Shepherd بحجم 214 ميجا DVD مترجم و التحميل مباشر علي اكثر من سيرفر
الأحد ديسمبر 21, 2008 3:08 am من طرف enasahmed

» The GodFather Trilogy الفيلم الاسطورة الاب الروحي باجزائه الثلاثة DVD مترجم علي اكثر من سيرفر
الأحد ديسمبر 21, 2008 3:00 am من طرف enasahmed

أكتوبر 2017

الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    

اليومية اليومية

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى

روح الغرام - 183
 
enasahmed - 139
 
H@$@N - 126
 
syrine** - 85
 
ALI - 80
 
nessma - 70
 
sheren - 22
 
$$vip$$ - 21
 
روح الدنيا - 9
 
FYMAN - 5
 

    أعــد برمـجــة نـفـســـك

    شاطر
    avatar
    enasahmed

    الجوزاء
    عدد المساهمات : 139
    تاريخ التسجيل : 27/07/2008
    العمر : 38

    بطاقة الشخصية
    the rock: 2

    m1 أعــد برمـجــة نـفـســـك

    مُساهمة من طرف enasahmed في الإثنين أغسطس 04, 2008 3:27 am

    يتقلب الإنسان بين مجموعة من الأفكار والمشاعر وردود الأفعال والسلوكيات في يومه وليله ، بين ساعات صباحه ومسائه وفي أماكن مختلفة وبيئات عديدة ومتنوعة ، وهذه الجوانب مجتمعة تفسر للانسان تجاربه في الحياة ومن خلالها يستطيع أن يتعرف على نفسه .
    ليس هذا فحسب بل ومن خلال هذا التعارف يمكنك أن تراقب وتختبر معنى الأفكار التي تدور في مخيلتك وكيف تغير أنماط التفكير الذي يحاصرك ويجعلك داخل حالة سلبية تأسرك سلوكياً او شعوريا أو حتى في علاقتك مع الآخرين .. ومن خلال هذا التعارف يمكنك أيضاً احداث بعض التغييرات في حياتك وتتخلص من المشكلات وتستطيع حلها .
    وهذه الجوانب هي :
    -
    الأفكار (المعتقدات ، الصور الذهنية ، الذكريات)
    -
    العواطف أو المشاعر
    -
    السلوك
    -
    ردود الفعل الجسدية
    -
    البيئة (في الماضي والحاضر)
    وكما تعلمون فإن هذه الجوانب متداخلة مع بعضها البعض تداخلا عجيباً ومعقداً فكل جانب مؤثر ومتأثر بالجوانب الأخرى فعلى سبيل المثال فإن تغير تفكيرنا يؤثر في سلوكنا وتصرفاتنا وفي عواطفنا وردود أفعال أجسادنا بل يؤثر كذلك في بيئتنا وفي من حولنا ..
    من هنا نجد ان التعرف على نفسك التي بين جنبيك أمر مهم ومهم جداً يجعلك تنظر إلى الأمور بطريقة مختلفة وتشاهد أشياء لم تكن تراها وتتحدث مع صديقك الجديد وتحاوره وتسمع له ولمقترحاته الجديدة والمفيدة ثم تستطيع أيضا أن تشعر بهذه العلاقة والعواطف التي تحركها وتؤثر فيها وتغيرها من السلب إلى الإيجاب فتتصرف بطريقة مختلفة وتتغير حركات جسدك وتحس بهذه العلاقة تنقلك إلى آفاق رحبة ومعاني مختلفة أكثر روعة وجمالاً . فهل أنتم مستعدون لهذا التعارف ؟؟
    العوامل المؤثرة في فكرك بالإيجاب أو السلب :
    *
    عوامل ذاتية :
    وهي أكثر العوامل تأثيراً في الفكر وكذلك هي أكثر العوامل استجابة لجهود الإنسان في تطويرها وتعديلها والرقي بها أو الانحطاط ، ومن هذه العوامل : العقيدة والدين / الثقافة والمعلومات / والأخلاق والسلوك / المهارات والخبرات / الصحة البدنية والنفسية / المظهر الخارجي / تنظيم الحياة / الهوايات / الآمال والطموحات المستقبلية .
    *
    عوامل مادية خارجية :
    مثل : المال / السيارة / المنزل / المكتبة / الغذاء / الرياضة / الوظيفة .
    *
    عوامل إنسانية :
    ويراد بها العلاقات مع الآخرين مثل العلاقات مع الأقارب ، الأصدقاء ، الزملاء في العمل ، الجيران ، المنزلة الاجتماعية ، العلاقات العارضة في سفر أو سوق ، أو غير ذلك . و كذلك الأحداث والحوادث مثل : الأمراض ، الاضطرابات الاجتماعية ، الحروب ، الإضطرابات الاقتصادية . وهذه الحوادث إما مؤلمة أو مسعدة وإما مقصودة أو غير مقصودة .
    وأي من هذه العوامل إما إن يكون أثره في النفس إيجابياً وإما أن يكون سلبياً ، ويستطيع الإنسان أن يصمم له استمارة تحليل لشخصيته ، ويضع جميع هذه العوامل فيها ثم ينظر ويسجل ما يتمتع به من إيجابيات أو سلبيات في كل عامل منها ثم يقوم بعملية إحصاء نهائية لهذه الإيجابيات والسلبيات فيحدد نقاط القوة والضعف .
    من أين لـنا بهذه الأفكار :
    ان معظم الناس برمج منذ الصغر على أن يتصرفوا أو يتكلموا أو يعتقدوا بطريقة معينة سلبية ، وتكبر معهم حتى يصبحوا سجناء ما يسمى " بالبرمجة السلبية " التي تحد من حصولهم على اشياء كثيرة في هذه الحياة . فنجد أن كثيرا منهم يقول : أنا ضعيف الشخصية ، أنا لا استطيع تحقيق الإمتياز ، أنا ضيف في الدراسة ، أنا ...... . ونجد انهم اكتسبوا هذه السلبية اما من الأسرة أو من المدرسة أومن الأصحاب أو من هؤلاء جميعا. ولكن هل يمكن أن تغيير هذه البرمجة السلبية وتحويلها إلى برمجة إيجابية . الاجابة نـــعم وألف نعم . ولكن لماذا نحتاج ذلك ؟
    نحتاج ان نبرمج أنفسنا ايجابيا لكي نكون سعداء ناجحين، نحيا حياة طبية. نحقق فيها احلامنا وأهدافنا . وخاصة واننا مسلمون ولدينا وظيفة وغاية لا بد ان نصل اليها لنحقق العبادة لله سبحانه وتعالى ونحقق الخلافة التي استخلفنا بها الله في الارض و تحقيق مرضاته سبحانه .
    كيف تتغلب على الأفكار السلبية :
    هل شاهدت شخصا يتحدث مع نفسه بصوت مرتفع وهو يسير ويحرك يديه ويتمتم وقد يسب ويلعن ؟ عفوا نحن لا نريد أن نفعل مثله . أو هل حصل وان دار جدال عنيف بينك وبين شخص ما وبعد أن ذهب عنك الشخص ، دار شريط الجدال في ذهنك مرة اخرى فأخذت تتصور الجدال مرة اخرى وأخذت تبدل الكلمات والمفردات مكان الاخرى وتقول لنفسك لماذا لم اقل كذا أو كذا ...
    وهل حصل وأنت تحضر محاضرة أو خطبة تحدثت الى نفسك وقلت . أنا لا أستطيع أن أخطب مثل هذا أو كيف أقف أمام كل هؤلاء الناس ؟ أو تقول أنا مستحيل أقف أمام الناس لأخطب أو أحاضر .
    إن كل تلك الاحاديث والخطابات مع النفس والذات تكسب الانسان برمجة سلبية قد تؤدي في النهاية الى أفعال وخيمة . ولحسن الحظ فأنت وأنا وأي شخص في استطاعتنا التصرف تجاه التحدث مع الذات وفي استطاعتنا تغير أي برمجة سلبية لاحلال برمجة أخرى جديدة تزودنا بالقوة . ويقول حد علماء الهندسة النفسية : " في استطاعتنا في كل لحظة تغير ماضينا ومستقبلنا وذلك باعادة برمجة حاضرنا "
    إن الوقوع تحت وطأة الشعور بالسلبية والتردد وعدم الاطمئنان للإمكانات هو بداية الفشل وكثير
    من الطاقات أهدرت وضاعت بسبب عدم إدراك أصحابها لما يتمتعون به من إمكانات أنعم الله بها عليهم لو استغلوها لا ستطاعوا بها أن يفعلوا الكثير .
    لابد لكل واحد منا أن تتوارد الكثير من الأفكار والمشاعر السلبية في حياته ، سواء كانت في الفكر أو السلوك أو الأخلاق أو العادات أو الكلمات أو غيرها ، لذا عليك أن ترفعها من على كاهلك وتحرر نفسك من وطأتها وتنطلق بالنفس نحو الحياة بثقة أكبر وآمال مشرقة أوسع .
    إذا من هذه اللحظة لابد أن نراقب وننتبه الى النداءات الداخلية التي تحدثك بها نفسك ، وقد قيل : " راقب أفكارك لأنها ستصبح أفعالا ، وراقب أفعالك لأنها ستصبح عادات ، و راقب عاداتك لأنها ستصبح طباعا ، راقب طباعك لأنها ستحدد مصيرك " .
    avatar
    sheren

    الثور
    عدد المساهمات : 22
    تاريخ التسجيل : 14/03/2008
    العمر : 33

    m1 رد: أعــد برمـجــة نـفـســـك

    مُساهمة من طرف sheren في الأربعاء أغسطس 06, 2008 4:58 am

    شكرا لك على المواضيع عنجد رائعة
    تسلم ايديكي
    Razz


    _________________
    avatar
    enasahmed

    الجوزاء
    عدد المساهمات : 139
    تاريخ التسجيل : 27/07/2008
    العمر : 38

    بطاقة الشخصية
    the rock: 2

    m1 رد: أعــد برمـجــة نـفـســـك

    مُساهمة من طرف enasahmed في الثلاثاء أغسطس 12, 2008 6:56 am

    تسلم حبيبتي

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أكتوبر 19, 2017 3:21 pm